الصفحة الرئيسية / محليات / الإفراج عن سجينة وابنتها في إب بعد تسع سنوات من الاحتجاز على قضية قتل دفاعاً عن شرفها
الإفراج عن سجينة وابنتها في إب بعد تسع سنوات من الاحتجاز على قضية قتل دفاعاً عن شرفها
الأحد, 08 يناير, 2017 11:30:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
الإفراج عن سجينة وابنتها في إب بعد تسع سنوات من الاحتجاز على قضية قتل دفاعاً عن شرفها
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
أُفرج صباح اليوم الأحد عن السجينة " حُسن صادق " وابنتها دانا بعد أن قضتا تسع سنوات  في السجن المركزي بمدينة إب على خلفية قتل دفاعاً عن شرفها .
 
وبذل فاعو الخير في الداخل والخارج من سكان المدينة إضافة إلى جهود كبيرة من مؤسسة السجين الوطنية والأخوة "عصام لطف "و" لؤي بن باشا " و " وليد فاضل " وبإشراف مؤسسة السجين الوطنيةقضت كلها بالإفراج عن السجينة " حُسن " بضم الحاء .
 
وتبرعت تلك الجهات الخيرية بمبالغ وصلت إلى خمسة ملايين وخمسمائة ألف ريال يمني دية لأهل المقتول مقابل الإفراج عنها .
 
 وفي 18 / ديسمبر من العام الماضي أفرج عن إحدى السجينات في المحافظة وتدعى "حسناء صالح محمد علي" بعد 12 عام من الاحتجاز في السجن على ذمة قتل بعد دفاعها عن شرفها .
 
وساهمت جهات خيرية وفي مقدمتها مؤسسة السجين والمجلس الأعلى للأمومة والطفولة في المحافظة الذين كان لهم الدور الأكبر في الإفراج عنها حيث دفعت مبالغ وصلت إلى ستة ملايين ريال لذوي المقتول مقابل الإفراج عن " حسناء " .
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
6228
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©